أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» تجلى الله
اليوم في 14:35 من طرف رضا البطاوى

» نسيان الله
أمس في 13:41 من طرف رضا البطاوى

» علم الله بالشىء قبل خلقه
الإثنين 26 سبتمبر - 15:09 من طرف رضا البطاوى

» إتيان الله
الأحد 25 سبتمبر - 15:08 من طرف رضا البطاوى

» المعية الإلهية
السبت 24 سبتمبر - 14:14 من طرف رضا البطاوى

» الله والختم والغشاوة والطبع
الجمعة 23 سبتمبر - 13:42 من طرف رضا البطاوى

» هداية الله وإضلاله
الخميس 22 سبتمبر - 13:22 من طرف رضا البطاوى

» الله وذنوب الخلق
الأربعاء 21 سبتمبر - 20:15 من طرف رضا البطاوى

» مشيئة الله ومشيئة الخلق
الثلاثاء 20 سبتمبر - 13:50 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الدجاج الساهر موضوع كاظم حكايات توفيق تحميل لعبة بالغة توقيع للايميل عباراة مواويل الحب اغنية المزعنن القدس مراد العاب المنتدى الانجليزية الحكيم جميله كرسي الاعتراف امتحانات
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 عندما يقودنا الآخرون !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30002
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: عندما يقودنا الآخرون !   السبت 1 مايو - 20:03

عندما يقودنا الآخرون !


( مُوديل فُستانك
مرة قديم )



قيلت لـ ( مها ) في مناسبة عامة ..

ظللت جبينها الوضاح بعد تلك الكلمة سحابة حزن . . . .

عادت إلى منزلها باكية مهمومة بقلب موجع , وصدر ضيق , ودمع
منحدر ..


انقلب فرحها إلى ترح ! تمنت لو اختطفها الطير ,
أو سقط عليها كسف من السماء


ولم تسمع تلك الجملة !!

.. .. ..

موقف قد نمر به جميعاً .. فلربما أسمعنا
الآخرون كلمة
جارحة , أو نقداً سخيفاً , أو نظرة جافة ..


وبعدها تسوء نفسياتنا وتتدهور صحتنا وتضعف ثقتنا بأنفسنا ..
وتلك جريمة عظيمة , وجناية


نرتكبها بحق ذواتنا .. إن
السيطرة على الآخرين أمر متعذر فليس بالإمكان تكميم أفواههم


واعتقال ألسنتهم ..

.. .. ..

إن التأثر الكبير بالآخرين يعني تمكينهم من ذواتنا وتسليمهم
قيادنا وهذا يعني الحكم على


أنفسنا بالضعف !

إن ما نملكه ولنا حق السيطرة عليه هو تفكيرنا ومن ثم مشاعرنا
, فمكمن القوة , وأس البطولة


يتمثل في التوجيه الإيجابي
لأفكارنا . . . .


والسبيل إلى هذا - في نظري - يتمثل في تشرب
معنيين مهمين هما :



الأول :

أن من الغفلة الخطيرة والوهم
الكبير أن تتخيل نفسك مقبولاً مرضياً عنك من الجميع .. فالركض


خلف الناس لطلب إرضائهم يعد ضعفاً في الشخصية , وخوراً في
الهمة إضافة إلى كونه أمراً


مستحيلاً لم يتحقق لبشر من
قبل . . .


ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها # # # كفى المرء
نبلاً أن تعد معايبه


فما عليك إلا أن تتحرى الصواب طالباً فيه وجه
الله عز وجل ومرضاته , منصتاً للنصح


والنقد البناء .. عصياً
كالصخر على أي نقد محطم .



الثاني :

أن من الروعة بمكان أن ننشد
الإتقان , ونلتمس التمام , ولكن الإشكالية تكمن في المقاييس


العالية جداً التي قد نضعها لأنفسنا عند قيامنا بأي عمل ,
فإما أن تكون نسبة الإتقان 100 %


أو أن ما قمنا به يعد فشلاً
ذريعاً وسقوطاً مدوياً , وهذا خطأ فادح وظلم عظيم للنفس , إذ إننا


مطالبون باستنفاذ الجهد , واستفراغ السبب , والاتكال على
الله ,


( فعقلية 100 % أو فشل )

ستصنع منك شخصاً متوتراً ضيق الأفق , محطم المواهب , مسلوب
الإرادة والقدرة .




أخي الكريم
.. أختي الكريمة :


إن الحياة قصيرة ولا تستحق أن
نقضي منها ولو وقتاً يسيراً في هم وحزن ..

والحقيقة أننا نحقق أمنيات بعض الحساد والحاقدين الذين
يسلبون الخزائن نفائسها ,


والأجسام أرواحها عندما نتوجع
ونتألم من سيئ حديثهم وجاف نظراتهم ..


ثق بنفسك , واستعد حيويتك , وتأكد أنه لا حياة من دون

وجود أمثال هؤلاء ! وليس من صواب الرأي ورجاحة العقل أن نجعل
من كلمات كل الناس


ميزاناً نزن به ذواتنا ومقياساً نقيس به
تصرفاتنا ,


فإن رضوا اطمأنت نفوسنا , وإن سخطوا غضبنا
وأسأنا الظن بأنفسنا !



من كتاب "
افتح النافذة ثمة ضوء "

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
عندما يقودنا الآخرون !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم المنتدى العام "منوعات البيت" :: لافته "المحل" على الطريق-
انتقل الى: