أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حوار حول التقية
أمس في 23:24 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول صفات الله
الأربعاء 7 ديسمبر - 21:44 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول آل البيت
الثلاثاء 6 ديسمبر - 15:30 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول أسماء الله
الإثنين 5 ديسمبر - 15:34 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الكبائر والصغائر
الأحد 4 ديسمبر - 16:35 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقمص
الأحد 4 ديسمبر - 0:37 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن النار
الجمعة 2 ديسمبر - 15:55 من طرف رضا البطاوى

» حوار فى الشفاعة
الخميس 1 ديسمبر - 16:40 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن التكفير
الأربعاء 30 نوفمبر - 16:34 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الحب كاظم تحميل القدس المنتدى لعبة بالغة الدجاج مواويل توفيق كرسي الحكيم المزعنن اغنية توقيع موضوع حكايات الساهر العاب الانجليزية الاعتراف جميله مراد للايميل عباراة امتحانات
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 الشعب المقدسي من الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30073
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: الشعب المقدسي من الجزائر   الأحد 25 أبريل - 3:45

الشعب المقدسي


من الجزائر




موفق مطر




اذا
عدت لأتصفح ذاكرتي قبل خمسين عاما ساجدني انشد مع مئات التلاميذ أقراني من
الصف الأول حتى السادس ابتدائي، نشيد موطني..موطني، الجلال والجمال
والسناء والبهاء في رباك في رباك، والحياة والهناء والرجاء في هواك في
هواك، غاية تشرف وراية ترفرف ياهناك في علاك، الحسام واليراع لا الكلام
والنزاع رمزنا رمزنا، وننشد بأصوات عالية قسما بالنازلات الماحقات والدماء
الزاكيات الطاهرات والبنود اللامعات الخافقات في الجبال الشامخات الشاهقات
نحن... ثرنا فحياة او ممات وعقدنا العزم ان تحيا الجزائر فاشهدوا...
فاشهدوا...



كنا
صغارا اعجبتنا الحان الكلمات وإيقاعاتها، لم نحاول حفظ أسماء شعراء غنوا
كلمات العروبة ونشيدها الخالد، لكنا عندما بلغنا حلم الوعي الوطني والقومي
بدأنا نحفظ بأن الشاعر العربي الفلسطيني ابراهيم طوقان هو العظيم الذي
أنشد العروبة وغنى لها مقامها الخالد هذا، وأن ملحنا هذا الرمز الثقافي
هما محمد واحمد فليفل من لبنان، أدركنا بعد بزوغ شمس الثورة الفلسطينية في
العام 1965 انا نحن أبناء اللاجئين الفلسطينيين كنا ننشد في صف الطابور
الصباحي بمدارس وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين في دمشق وحماة بسوريا
للجزائر، لحريتها واستقلالها، فسجلت ذاكرتنا بأن الكلمات التي شكلت وعينا،
حملها الينا من جزائر الشاعر مفدى زكريا حمام زاجل طار فوق جبال طوروس
وأوراس بعد ان حمل الأمانة من الشاعر في سجن بارباروس في العام 1956.
فلحنها العربي المصري محمد فوزي.



لا
يحتاج الوفاء للعروبة وقضاياها لتنظير مؤدلج تدلق فيه المصطلحات كالتي
تفيض على منصات المؤتمرات والندوات وورشات العمل، تحتاج العروبة للقلم
بالإضافة الى القمم، ولدينا البرهان .



قدمت
صحيفة "الشعب " الجزائرية لقراء العربية والناطقين بالضاد "الشعب المقدسي
" فحسبته إحدى قصائد الوفاء لفلسطين، للقدس التي غنى لها العرب من المحيط
الى الخليج إشعارا، وافتدوا حريتها وعروبتها ما استطاعوا الى ذلك سبيلا.



قرأت وتوقفت وفكرت ثم قرأت فأيقنت أن للعروبة حصنا في الجزائر، كما كان للجزائر عروبة حصنتها.


"
الشعب المقدسي " ثمرة طيبة من شجرة " الشعب " الجزائري، فالكلمة العربية
الحرة التنويرية في سطورها من اجل فلسطين كالنشيد في مدارسنا الفلسطينية
قبل عقود وسنين، فالشعب المقدسي للشعب الجزائرية ليس وفاء لدين وإنما
إيمان بدين العروبة وناموسها، فالمصير واحد والمستقبل واحد، والحرية
لاتتجزأ فشعب الشهداء أعلم بشعب الصمود والفداء، فكلمة المجروح عن الألم
اصدق من خطب بلا فهم.



الشعب
المقدسي رسول عبد القادر الجزائري الجديد ولباب المغاربة بالقدس، فبالأمس
كانت موطني رسول ابراهيم طوقان الفلسطيني الى العراق، فنحن بعد أن عقدنا
العزم ان تحيا الجزائر، يخبرنا " الشعب المقدسي ابن " الشعب " الجزائري
أنه عقد العزم ان تحيا فلسطين.










--

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
الشعب المقدسي من الجزائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: