أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» المائدة فى القرآن
أمس في 20:49 من طرف رضا البطاوى

» المطر فى القرآن
الأحد 23 أبريل - 21:11 من طرف رضا البطاوى

» المصباح فى القرآن
السبت 22 أبريل - 20:02 من طرف رضا البطاوى

» الفضة فى القرآن
الجمعة 21 أبريل - 15:50 من طرف رضا البطاوى

» يوم السبت فى القرآن
الخميس 20 أبريل - 20:39 من طرف رضا البطاوى

» الكلاب فى القرآن
الأربعاء 19 أبريل - 21:21 من طرف رضا البطاوى

» الشعر والشعراء فى القرآن
الثلاثاء 18 أبريل - 20:39 من طرف رضا البطاوى

» القراءة فى القرآن
الإثنين 17 أبريل - 16:09 من طرف رضا البطاوى

» اللحم الطرى فى القرآن
الأحد 16 أبريل - 22:18 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
مراد القدس المزعنن للايميل تحميل مواويل الساهر توقيع امتحانات الاعتراف الحكيم العاب حكايات اغنية بالغة لعبة عباراة جميله توفيق كرسي موضوع الحب المنتدى كاظم الانجليزية الدجاج
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 الهجرة إلى الشمال .. حلم بلا ملامح!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير
avatar

ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30210
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: الهجرة إلى الشمال .. حلم بلا ملامح!!   الجمعة 5 مارس - 15:11

الهجرة إلى الشمال .. حلم بلا ملامح!!




بلال الشيخ



















أصبحت
الهجرة إلى الخارج حلم الملايين من الشباب العربي، فبمجرد أن ينتهي الشاب
من دراسته لا يفكر سوى في ترك بلاده بحثا عن وظيفة أو مستوى معيشة أفضل
يظن أنه ليس له وجود سوى خارج حدود الوطن.
وفي دراسة أعدها الباحث اللبناني شربل نحاس تبين أن "600 ألف مواطن
لبناني هاجروا بين عامي 1975 و2000"، مضيفة أن المهاجرين المنحدرين من أصل
لبناني يشكلون أعدادا مذهلة حيث يبلغ عددهم في البرازيل وحدها سبعة
ملايين، في حين لا يتجاوز سكان لبنان حاليا أربعة ملايين بمن فيهم غير
اللبنانيين!
وكشفت دراسة أمريكية عربية مشتركة أن ثلث الشباب العربي ممن تتراوح
أعمارهم بين 15 إلى 29 عاما يهاجرون من بلادهم إذا أتيحت لهم الفرصة وأن
26 في المائة يتمنون الهجرة الدائمة منها.
أوروبا في المقدمة
وقد سجلت إحصائيات الأمن الإيطالية وحدها في الربع الأول من العام
الحالي استقبال سواحل "كالابريا" 14 زورقا محملة بأكثر من 1500 مهاجر غير
نظامي معظمهم من المصريين، وبلغ إجمالي عدد المهاجرين غير النظاميين الذين
دخلوا ايطاليا عام 2007 وحدها عن طريق البحر نحو 1419 مهاجراً ، ولقي 500
مهاجر مصرعهم في البحر المتوسط، مقابل 302 مهاجر فقط خلال عام 2006. وهناك
حوالي 8 آلاف شاب من إحدى قرى محافظات مصر يقيمون في ميلانو الإيطالية
وحدها!
في حين بلغت حوادث الهجرة غير المنظمة خلال عام 2008 في مصر وحدها وفق
إحصائية مركز الأرض 76 حادثة أسفرت عن غرق 503 مواطن، وفقد 527 آخرين،
وتعرض 2941 شخص.
ولم تقتصر الهجرة على الدول الأوروبية فحسب فكانت هناك هجرة كبيرة إلى
دول الخليج النفطية الأمر الذي خفف العبء على الدول الأوروبية بكم كبير من
المهاجرين المصريين، والعرب وحسب تقديرات البنك الدولي فإن عدد الشباب
المصريين الذين هاجروا عام 1975 بلغ 353300 مهاجراً.
حلول مقترحة!
كما فجر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء المصري
مفاجأة جديدة وهي أن أكثر من 28% من الشباب المصري "الذكور" يطمح في
الهجرة للخارج فيما تمثل هذه النسبة لدى الفتيات ما يقرب من5.9%، ما يعني
أن النسبة بوجه عام تقترب من الـ17%.
وكانت الوجهة الأولى لدى الشباب الراغب في الهجرة هي دول السعودية
بنسبة 33% تليها الكويت نسبة 19% ثم الإمارات بنسبة 17% وليبيا بنسبة 5%
والأردن 4%، و7% إيطاليا و3% فرنسا، و2% ألمانيا ، و4% يرغبون في الهجرة
إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
وللتغلب علي هذه الظاهرة ينصح الخبراء بضرورة توفير البيئة الاجتماعية
والسياسية والخدمية المناسبة لمشاركة واسعة للشباب وبشكل أساسي تدعيم
وتعزيز مؤسسات المجتمع المدني الشبابية وفي هذا هناك دور أساسي للشباب
أنفسهم في إيجاد هذه البيئة من خلال مساهمة جيدة في تدعيم مؤسساتهم وإقناع
متخذي القرار وكسب دعمهم لقضاياهم ولمشاركتهم في إعداد السياسات الملائمة
والتي يتطلعون إليها وفي تنفيذها والانتفاع من ثمارها، وتشجيع تبادل
الخبرات والتجارب ما بين الشباب العربي وتشجيع البحث العلمي في المنطقة
العربية والاهتمام بالكفاءات والموارد البشرية المتواجدة في المنطقة.

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
الهجرة إلى الشمال .. حلم بلا ملامح!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: