أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حوار فى رؤية الله
أمس في 18:01 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقية
الخميس 8 ديسمبر - 23:24 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول صفات الله
الأربعاء 7 ديسمبر - 21:44 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول آل البيت
الثلاثاء 6 ديسمبر - 15:30 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول أسماء الله
الإثنين 5 ديسمبر - 15:34 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الكبائر والصغائر
الأحد 4 ديسمبر - 16:35 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقمص
الأحد 4 ديسمبر - 0:37 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن النار
الجمعة 2 ديسمبر - 15:55 من طرف رضا البطاوى

» حوار فى الشفاعة
الخميس 1 ديسمبر - 16:40 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
موضوع بالغة لعبة مواويل امتحانات المزعنن الدجاج الانجليزية الحب العاب القدس عباراة توقيع جميله حكايات الحكيم المنتدى تحميل الاعتراف كاظم اغنية للايميل مراد توفيق الساهر كرسي
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 "الغميضة وعلي وطوط والحجلة" العاب شعبية تدفع ضريبة التطور التكنولوجي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30075
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: "الغميضة وعلي وطوط والحجلة" العاب شعبية تدفع ضريبة التطور التكنولوجي   الخميس 29 أكتوبر - 15:19

"الغميضة وعلي وطوط والحجلة" العاب شعبية تدفع ضريبة التطور التكنولوجي










القدس/خاص/ميسة ابو غزالة-الغميضة..علي وطوط..الإكس أو الحجلة..هي ألعاب
شارف زمنها على الانتهاء أمام ماريو و"البلاي ستيشن" و"الفري جيمز" على
الانترنت، اذا فالألعاب الشعبية القديمة دفعت ضريبة التطور والتقدم
التكنولوجي.





الألعاب
القديمة مازالت حية في ذاكرة الكثيرين، كما تجمعهم تلك الألعاب بأشخاص
ربما لم يروهم منذ سنوات، الألعاب القديمة تذكر كذلك بالنشاط والابداع
والمشاركه وبأيام الطفولة التي لن تعود.


اما الالعاب الالكترونية كما يقول البعض هي حافز قوي لتنشيط العقل وفتح
مجال التفكير والتعارف على أصدقاء من مختلف انحاء العالم، لكن مؤشرات
البدانة وامراض المفاصل وضعف النظر والمشاكل النفسية ارتفعت في السنوات
الاخيرة كنتيجة للجلوس أمام شاشة الكمبيوتر لساعات طويلة وملازمة الكنبة
والاكتفاء بتحريك الاصابع عوضا عن تحريك كل اعضاء الجسم.


وبمقارنة بسيطة بين اطفال اليوم والامس فكان الاخير قادرا على تحمل
الاعباء والاثقال والركض والتسلق في حين يتعب أطفال اليوم من الحقيبة
المدرسية ومن المشي.


المشاكل الجسدية الناتجة عن الابتعاد عن الالعاب الشعبية
حيث أوضحت منية الأعرج أخصائية العلاج الطبيعي أن الألعاب الشعبية تفعل
جسد الاطفال وبالتالي تساعد على النمو بالشكل الصحي والسليم وتعطي القوة
والليونة لكل مرحلة عمرية، كما انها تقوي القدرة الفعالية للرئتين".


وأضافت الأعرج :"الالعاب الشعبية تعمل على تلين اجسام الاطفال بعد جلوسهم
لساعات طويلة على المقاعد الدراسية، بينما الالعاب الألكترونية الحالية هي
انتقال من جلوس في صف المدرسة الى جلوس امام جهاز الحاسوب او التلفاز، ومن
هنا نلاحط ازدياد حالات اوجاع الظهر والارجل للاطفال ما بين سن (10-15)
سنة والسبب قلة الرياضة والحركة، كما يعاني الاطفال من البدانة".


وقالت :"نسمع الكثير من الاطفال والشباب يشكون من اوجاع الظهر والارجل بعد
مشيهم لفترة قليلة، وبعد فحصهم يتبين ان قلة الحركة والجلوس لساعات طويلة
هي السبب في ذلك، حتى ان العديد من طلبة المدارس يشكون من حمل حقيبتهم
المدرسية".


وبالمقابل
تقول الأعرج :"ان الالعاب الشعبية التي تعتمد على الحركة والركض كانت تقوي
العضلات الدقيقة في جسم الاطفال خاصة في الايدي، مما كان يساعد في قدرة
الطفل على الكتابة والتلوين في بداية مراحل المدرسة، والعلاقة بين الكتابة
والرياضة هي أن قوة اليد تزيد من قدرة الطفل على التحكم بالقلم ووبالتالي
تحسين الخط".


وأوضحت أن العديد من الامهات يحضرن اطفالهن للعلاج بعد دخول المدرسة لأنهن
يشتكين من رخاوة في عضلات اليد وعدم القدرة على التحكم بالقلم.


وأضافت :"بعض الالعاب القديمة التي تلعب بالجلوس مثل لعبة "حاكم جلاد" تنمي القدرات على التفكير والتركيز".
صديقاتي أصبحن جدات!!



الحاجة أم ابراهيم "70 عاما" من القدس تتذكر بساطة الألعاب الشعبية
وارتباطها بميراث أي شعب، فتقول :"كنا نلعب بمجموعات وهذا الموضوع يذكرني
بصديقات هن اليوم جدات مثلي، ومنذ زمن طويل لم ارهن، وتلك الالعاب اعتبرها
جزء من ميراث والدتي وجدتي وجزء من ثقافة البلد، واتمنى الحفاظ عليها
بوجود الاجهزة الحديثة".


الاثار النفسية للالعاب الشعبية
وحول الالعاب الشعبية وفوائدها على العقل والجسم تقول العاملة الاجتماعية
رنين الكالوتي :"الفوائد متعددة لتلك الالعاب فهي تحسن الطبيعة النفسية
والاجتماعية والسلوكية والوجدانية للطفل لأنها تمتاز بالحرية وتجسيد روح
التعاون والألفة بين الجماع".


وأضافت ان الالعاب القديمة تعود الطفل على الاعتماد على النفس و تغرس
المعاني الحميدة لدى اللاعب من خلال التزام الاطفال "الفريق اللاعب"
بقوانين وشروط اللعب.

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
"الغميضة وعلي وطوط والحجلة" العاب شعبية تدفع ضريبة التطور التكنولوجي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "اجمل جواب حب وغرام من القلب"!!! ايه رايكو ؟
» من بين "ثنايا الروح وحنايا الأضلع"
» "مــــوضـوع حـــزين جــدا"
» " عز الله اخطا من مسميك رجّال"!!!
» بعد واقعة "كامب نو" الشهيرة .. لاعب برشلونة يحترف "التمثيل المسرحي" بدلأ من الكرة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مصدر معلومات البيت "تقارير صحفية"-
انتقل الى: