أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» علم الله بالشىء قبل خلقه
أمس في 15:09 من طرف رضا البطاوى

» إتيان الله
الأحد 25 سبتمبر - 15:08 من طرف رضا البطاوى

» المعية الإلهية
السبت 24 سبتمبر - 14:14 من طرف رضا البطاوى

» الله والختم والغشاوة والطبع
الجمعة 23 سبتمبر - 13:42 من طرف رضا البطاوى

» هداية الله وإضلاله
الخميس 22 سبتمبر - 13:22 من طرف رضا البطاوى

» الله وذنوب الخلق
الأربعاء 21 سبتمبر - 20:15 من طرف رضا البطاوى

» مشيئة الله ومشيئة الخلق
الثلاثاء 20 سبتمبر - 13:50 من طرف رضا البطاوى

» النور الإلهى
الإثنين 19 سبتمبر - 19:56 من طرف رضا البطاوى

» شئون الله
الأحد 18 سبتمبر - 22:07 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الاعتراف جميله لعبة توقيع الساهر اغنية المزعنن بالغة العاب للايميل الحب عباراة مراد امتحانات كاظم كرسي الحكيم تحميل الدجاج مواويل الانجليزية القدس توفيق موضوع حكايات المنتدى
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 محاكمة من تلطخت أيديهم بالدم الفلسطيني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30000
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: محاكمة من تلطخت أيديهم بالدم الفلسطيني   السبت 17 أكتوبر - 12:36

محاكمة من تلطخت أيديهم بالدم الفلسطيني



أحمد دغلس



تبعات
الجلسة الإستثنائية بغض النظر عن نتائجها ستفتح الأبواب على مصراعيها
لمحاكمة مجرمي الحروب والقتل والتطهير العرقي الذي بات مستفحلا بالشعب
العربي الفلسطيني .


إن
من يبحث في الحدث ويتمعن بالضجة التي اثيرت حول تقرير جولدستون وما رافقه
من تأجيل وإستثناء ، يستنتج كم الحرص الفلسطيني الذي ثابر وصمم على
الإثارة بعد اللُغط الذي حدث وبعد التجاوز الهابط لحركة حماس بإدارتها
الغير حكيمة لتقرير جولدستون الذي يدينها ويساويها بمرتبة جرائم حرب ،
بمواقفهم بتجاوزاتهم .... الذي اعمى بصائرهم واستبدل حرصهم الوطني بحرص
التبعية وحرص الأجندة الخارجية والخارجة عن مصلحة الشعب الفلسطيني ،
ليتهربو من لم الشمل الفلسطيني الممنوع بتبعيتهم ، لتبقى لهم ( حماس )
ولحركة الإخوان المسلمين ولإسرائيل غزة أسيرة الظلام والحجة الواهية ضد
الحركة الوطنية الفلسطينية وإستبدالها بالإمارة الظلامية ولو كانت
طلابانية .


إن
الأهم في نتائج الجلسة الإستثنائية لمجلس حقوق الإنسان في جنيف هو حماية
الإنسان الفلسطيني الذي عانى منذ قرن وحتى يومنا هذا من التشريد والقتل
والحرمان ومن أبسط الحقوق ألإنسانية بدءا بحق المواطنة في البلدان التي
ولد ويعيش فيها في الجزيرة العربية ودول خليجها ، وأيضا عدم نسيان لبنان
الذي يحرم الفلسطيني من ممارسة أكثر ( ثمانين) مهنة خارج المخيمات ناهيك
عن دول الخليج التي يولد ويعيش فيها لربما حتى ( الموت) وقلبه على يده من
التسفير ودثر معالم القبر ، وهَمِ مزاج الكفيل المرهون بكم الدسم المالي
ولربما ألإشباع الجنسي الذي به يطارد الفريسة الفلسطينية ، ناهيك عن حق
السطو على مال وتحويشة الفلسطيني كيفما واينما اراد بشكل قانوني دون
المراجعة والملاحقة والمسائلة القانونية وكان الفلسطيني (عبد) مرهون
مطوق بحبل من وسد وبمزاجية الكفيل السيد المطلق الحرية والمتحكم برقاب
الفلسطيني .


اما
فيما يتعلق بالإسراف وإباحة الدم الفلسطيني ‘ فلدينا الكثير من المجازر
ألإسرائيلية المعلوم المشهود اليومي بالكثير منها ... ليزداد الوضع
الفلسطيني ( أسفا ) سوءا بمن تطلخت ايديهم منا ومن إخوتنا المزاودين
بفضائياتهم بالدم الفلسطيني مجددا من وفي الثلث الأخير من القرن الماضي
الى يومنا يوم حماس الماثل بتقطيع الأرجل وتفتيت الركب وسحل الموتى
والتعذيب حتى الموت والقتل ليدخلو بالقتل قتل المناضلين الجنة وبالرمي
بالأحياء من علو شاهق تيمما بفتوى شيوخم وجنتهم الموعودة !!! عبورا من
الأردن ولبنان وإجراءات الجيش السوري ضد الفلسطينيين في لبنان ومواقفه
الموثقة في تل الزعتر ومخيم البداوي وجر .


كل
ماسبق يجب ان لن ينسينا عما حدث مؤخرا بهدر ( للدم ) الفلسطيني وأيضا
تبعات الرداحين ألإعلامين الذين يغطون زورا وبهتانا الأفعال الإجرامية
التي قامت بها حركة حماس ضد الفلسطينيين في قطاع غزة والمذابح التي اودت
بحياة المواطن الفلسطيني ورواد المساجد المسلمين المسالمين وأيضا تحميل
إسرائيل وحركة حماس المسئولية القانونية الكاملة عن قتل وجرح الآلاف من
المواطنين الفلسطينين جراء الغزو الإسرائيلي لغزة مؤخرا ، والتي تتحمل
مسئوليته أيضا دون نقصان حركة حماس لتقاعصها عن حماية المواطن ولهرب
قادتها من المعركة كمحمود الزهار وآخرين ، وإلى الإختباء في اقسام الولادة
في مستشفيات غزة كهنية المقال والجعبري القائد العسكري المغوار مع عدم
نسيان خالد مشعل صاحب وشم ألإبر الإسرائيلية !! وقادة مليشياتهم وتجار
أنفاقهم ، تاركين المواطن الفلسطيني تحت رحمة الآلة العسكرية الإسرائيلية
دون الدفاع عنهم ،الذي يؤكده العدد المخجل ساكني ألأنفاق ومختبئي
المستشفيات الذي لم يبلغ قتلاهم تجاوزا بسيطا للعشرة بحسبة قادتهم
المختبئين بين نسائهم والمحتميين في البيوت السرية مع عدم نسيان المغاوير
الهاربين الى عريش مصر كمحمود الزهار وشاكلته .


إن
على السلطة الفلسطينية بعد كل ما حدث في الأيام القليلة الماضية وبعد
الهبوط الأخلاقي والإعلامي الذي عملت به حركة حماس بالمنقول والمكتوب أن
تجهز المعلومة وتوثق ( الحدث ) وتتقدم بها الى محكمة الجنايات الدولية وأن
تسمي الأسماء بأسمائها وأن تعلن على ان قطاع غزة إقليم متمرد وأن تعمل في
الحقل الدولي والأمم المتحدة ولجان حقوق الإنسان على متابعة من يتعامل
ويتضامن مع هذه الزمرة الفاشية القاتلة حتى نستطيع تقديم الشكاوي من خلال
منظمات حقوق الإنسان ليس ضد ألإسرائيلي فقط ، بل ضد جميع من تطلخت أيديهم
بالدم الفلسطيني وضد من صادر ويصادر الحقوق ألإنسانية إسوة بالمجتمع
الدولي الذي يحترم الحقوق الإنسانية الغير قابلة للتصرف ودون ذلك سنبقى في
دائرة الدم وسوء الحال وتجاوز الحق ألإنساني الفلسطيني .




أحمد دغلس

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
محاكمة من تلطخت أيديهم بالدم الفلسطيني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: