أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حوار عن الكبائر والصغائر
اليوم في 16:35 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقمص
اليوم في 0:37 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن النار
الجمعة 2 ديسمبر - 15:55 من طرف رضا البطاوى

» حوار فى الشفاعة
الخميس 1 ديسمبر - 16:40 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن التكفير
الأربعاء 30 نوفمبر - 16:34 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن علم الله
الثلاثاء 29 نوفمبر - 15:08 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الطاعة
الإثنين 28 نوفمبر - 15:07 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن القدرة
الإثنين 28 نوفمبر - 0:31 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الاستطاعة
السبت 26 نوفمبر - 15:24 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الاعتراف الساهر لعبة الحب الدجاج المنتدى اغنية للايميل امتحانات القدس جميله عباراة توقيع توفيق الحكيم الانجليزية كرسي المزعنن العاب مواويل مراد تحميل بالغة حكايات كاظم موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 عمال غزة .. ضحايا في واقع مرير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30069
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: عمال غزة .. ضحايا في واقع مرير   الخميس 3 سبتمبر - 23:46



أرصفة الانتظار ::





عمال غزة .. ضحايا في واقع مرير























بدأت الأيام في شهر رمضان المبارك تمضي الى حيث لا ندري ،
تحمل قصصا عن أسر لا نعرف نحن سكان قطاع غزة عنها الكثير ، وربما صنارة
الصحافة ، نجحت في اصطياد بعضها القليل ، ليقرأ من حولنا عن حالات تدمي
القلوب ، وتسقط الدمع من العيون ، على غير تقدير ، وهذه المشاعر ليست حلا
لأبطال الحالات الانسانية الصعبة ، انما هي دلالة واضحة ، لصرخة رفض على
استمرار واقعهم ، ورسالة تأنيب الى أصحاب القرار في المطبخ السياسي
الفلسطيني ، الذين يمرون عابرة من غير عيظة على اصحاب هذه الحالات ..
أنهوا مجزرة غزة الباردة ، بسكين الانقسام .

ولعل
(أمد) استطاع أن يرصد حالات لأسر عمال كانوا أصحاب مهن وحرف ، برعوا في
أعمالهم ، كما برعوا في عيش كريم ، قبل واقع غزة اليوم ، الذين اصبحوا فيه
، سير من ألم مريبة .

هشام
، مقاول بنيان مشهور في حيه ، ومعلوم عنه أنه ' فنان' في عمله ، عمل داخل
الخط الأخضر فترة طويلة تجاوزت العشرين عاما ، استطاع خلالها كسب مهارة
كافية ، ورصد رزقا معقولا ، فبنى البيت وزوج الولد وحج بيت الله الحرام ،
وكان من أهل الخير والبر الذين يبحثون عن فقراء مجهولين ليمارس طاعة تقربه
الى الله ، اليوم هشام يقف في طابور طويل ، ليستلم معونة او مساعدة من
أحدى الجمعيات الخيرية في قطاع غزة ، يقول لـ(أمد) :' ليت القلب ينطق
ليقول عن حجم المرارة التي اعيشها ، سنوات اربع لم أعمل فيها إلا من ندر ،
وما ادخرته في سنين عملي ذهب في سنين عطالة العمل ، ولم اتوقف عن عملي
لمرض طاريء او مصيبة تخصني او جناية ارتكبتها ، ولكن لواقع ليس لي به من
قريب ولا بعيد ، غير أنني من سكان قطاع غزة ، اسرائيل التي منعتنا من
الوصول الى اعمالنا ، قطعت ارزاقنا ، وجعلتنا عالة على المجتمع ، بعد أن
كنا اسيادا ومن أهل الفضل فيها ، مارسوا ضدنا المنع ليقتلوا ارادتنا في
الحياة ، ولكنهم لم يستطيعوا ، تخطينا اسرائيل ومنعها ، واقمنا مشاريع
صغيرة في قطاع غزة ، وعشنا بخير ، ونسينا أيام ' اليهود ' وحمدنا الله ،
ولكن مع انقلاب حركة حماس وفرض الحصار على غزة ، كان مقتلنا ، كل شيء
انهار بالكلية في حياتي ، بعت سيارتي وذهب زوجتي ، وكنتي ( زوجة الابن) ،
واصبحت دون عمل أبحث في كشوفات وبرامج الجمعيات الخيرية عن معين لي
ولأسرتي ، هذا واقع فرض عليا ، كسر هيبتي ، ومكانتي بين الناس ، وانزل من
منسوب احترامي ، ليس لعار ارتكبته ، انما لواقع قضى على كثير من أمثالي ،
هاأنا اليوم أتسول كما تتسول الذبابة على موائد الناس ، أنتظر ' الكابونة
' التي اصبحت همي وقضيتي التي ادافع عنها ، وانتظر ' شيك' الشئون حتى اسدد
التزماتي تجاه اسرتي التي تعودت في السابق على مستوى معين أصبحنا اليوم
دونه مئات المرات ونقول يارب الستر ، وذا كله يتحمل مسئوليته اصحاب القرار
في قطاع غزة ورام الله ، الذين يستعرضون على حساب معاناتنا 'تمسكهم'
بالمباديء ، وعدم تناول طرف لطرف أخر ، وأن كان مدعاة التنازل هذا واسبابه
واجبة ، ومتعلقة بمصير مجتمع بأكمله ، اصبحنا مجرد أرقام في سجلات
المساعدات الانسانية والمعونات المصادرة والمباعة في اسواقنا والتي ارسلت
لعموم الشعب ، وصودرت من قبل حماس ، لتقبض ثمنها وتدفع بها رواتب موظفيها
، والأسر التي تناصرها ، اما نحن فلنا حر الشمس وألم الانتظار وقرصة
البطون ، حسبنا الله ونعم الوكيل '.

سراج
الدين يقول لـ(أمد) :' شريحة عمال الخط الأخضر هي اكثر شريحة في المجتمع
الفلسطيني اليوم مظلومة ، وخاصة عمال قطاع غزة ، فأغلب هؤلاء تحولوا اليوم
الى عاطلين عن العمل ، لا مورد لهم ولا مصدر رزق ، يعيشون على كفاف الناس
واحسانهم ، بعد أن كانوا 'دينمو' الاقتصاد الوطني في مرحلة ما ، واسباب
نهضة قطاع غزة ، اليوم أصبحوا مشكلة كبيرة تحتاج الى موزانة كاملة لحلها ،
وما يصلهم من معونات مبتورة بفعل التجاذبات الفصائلية التي يعاني منه
المجتمع في قطاع غزة ، فعمال الخط الأخضر الذين ركبوا موجة حماس ودخلوا
صفوفها وانخرطوا في مؤسساتها ، اليوم هم الذين يعيشون برغد من العيش ، اما
العمال الذين وقفوا على خط بعيد عن التجاذبات الفصائلية ، هم الضحايا في
المجهول ، لا أحد إلا قليل يناصرهم او يقف مع قضيتهم ، وعمال الذين سجلوا
وقائعهم في الشئون الاجتماعية ، المدعومة من رام الله ، يسندهم النذر
القليل ، ولو كان الأمر عندهم ليس افضل حال ممن لا يدخلهم شيء من الرزق '.

ويضيف
سراج الدين وهو أحد نشيطي نقابة العمال الفلسطينيين في شمال قطاع غزة ،
وموظف في وزارة الشئون الاجتماعية ، أن عامين الانقلاب جر الكثير من
الويلات على طبقة العمال ، وبغياب اهتمام المؤسسات الوطنية ، وتجاهل اصحاب
القرار في السلطة الوطنية وحركة حماس أمرهم إلا في بعض الفترات القليلة
التي يذكرونهم بمبلغ ( 100) دولار قد يقاتلهم عليها أرباب الاعمال ، ولا
تصل الى ما نسبته 30% من العاطلين عن العمل الحقيقيين ، وهؤلاء بطبيعة
الحال ليس لهم حل غير انهاء حالة الانقسام ، والتعامل مع العمال جميعا
سواسية ، مطالبة اسرائيل بتعويضاتهم ، والاضرار التي وقعت عليها
ويتحملونها نتيجة منعهم عن أعمالهم ، وعلى الرئيس ابو مازن أن يفتح ملفا
خاصا كملف القدس والاسرى واللاجئين وغيرها من ملفات المفاوضات مع اسرائيل
، للعمال وتدويل قضيتهم ، هذا أقل ما يمكن فعله لهؤلاء لأنهم هم فعلا
ضحايا الواقع الصعب اليوم في قطاع غزة .

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
عمال غزة .. ضحايا في واقع مرير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مصدر معلومات البيت "تقارير صحفية"-
انتقل الى: