أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» السرع فى القرآن
أمس في 20:46 من طرف رضا البطاوى

» البلد فى القرآن
الثلاثاء 15 أغسطس - 19:44 من طرف رضا البطاوى

» السعر فى القرآن
الإثنين 14 أغسطس - 19:06 من طرف رضا البطاوى

» السكن فى القرآن
الأحد 13 أغسطس - 21:55 من طرف رضا البطاوى

» حديث فى الأسنان
السبت 12 أغسطس - 18:18 من طرف رضا البطاوى

» المدح فى القرآن
الجمعة 11 أغسطس - 15:02 من طرف رضا البطاوى

» الشر فى القرآن
الخميس 10 أغسطس - 18:43 من طرف رضا البطاوى

» الشمل فى القرآن
الأربعاء 9 أغسطس - 20:17 من طرف رضا البطاوى

» علم اللامتوقع فى القرآن
الثلاثاء 8 أغسطس - 20:18 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
رضا البطاوى
 
ملكة الاحساس
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 هداية الله وإضلاله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا البطاوى
العضو المميز
العضو المميز


ذكر
الاسد
عدد الرسائل : 1714
العمل/الترفيه : معلم
نقاط : 7925
الشهرة : 3
تاريخ التسجيل : 07/03/2011

مُساهمةموضوع: هداية الله وإضلاله   الخميس 22 سبتمبر - 13:22

هداية الله وإضلاله :
إن الله هدى بمعنى عرف الإنسان نجد الإسلام وهو سبيل الشكر والخير ونجد الكفر وهو سبيل الشر والعصيان وفى هذا قال تعالى بسورة البلد :
"وهديناه النجدين "
وقال بسورة الإنسان:
"إنا هديناه السبيل إما شاكرا وإما كفورا "
وبذا يكون قد هدى الكل بمعنى عرفهم الحق من الباطل وفى هذا قال على لسان موسى (ص)بسورة طه:
"ربنا الذى أعطى كل شىء خلقه ثم هدى "
وأما لفظ هدى أو يهدى ولفظ أضل ويضل فى أقوال مثل قوله بسورة المدثر :
"كذلك يضل الله من يشاء ويهدى من يشاء "
فتعنى هكذا يعذب الله من يكفر ويرحم من يسلم وقوله بسورة البقرة :
"يضل به كثيرا ويهدى به كثيرا وما يضل به إلا الفاسقين "
فيعنى يعذب بتكذيب القرآن كثيرين ويرحم بطاعة القرآن كثيرين وما يعذب بتكذيب القرآن إلا الكافرون ويفسر هذا قوله بسورة الأحزاب "ليعذب الله المنافقين والمنافقات والمشركين والمشركات ويتوب على المؤمنين والمؤمنات"وقوله بسورة آل عمران "تعز من تشاء وتذل من تشاء "
فيضل تعنى يعذب تعنى يذل ويهدى تعنى يتوب أى يعز أى يرحم أى ينصر وأما الفعل اهتدى ويهتدى وضل ويضل فى قوله تعالى بسورة الإسراء :
"من اهتدى فإنما يهتدى لنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها "
فيعنى من أطاع فإنما يرحم نفسه ومن كفر فإنما يعذب نفسه أى من أسلم فإنما يعمل لمصلحته ومن كذب فإنما يعمل ضد مصلحة نفسه وأما قوله بسورة القصص:
"إنك لا تهدى من أحببت ولكن الله يهدى من يشاء "
فيعنى إنك لا ترحم من وددت ولكن الله يرحم من يريد فالرسول (ص)لا يقدر على إدخال من يحبهم الجنة لو كانوا كفرة والله يرحم من يريد وهم المؤمنين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هداية الله وإضلاله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملفات ثقافية :: ملف الثقافة الاسلامية-
انتقل الى: