أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» الحجز فى القرآن
أمس في 14:10 من طرف رضا البطاوى

» الحبط فى القرآن
الأحد 24 سبتمبر - 15:42 من طرف رضا البطاوى

» الحرج فى القرآن
السبت 23 سبتمبر - 14:14 من طرف رضا البطاوى

» الحدث فى القرآن
الجمعة 22 سبتمبر - 15:26 من طرف رضا البطاوى

» الحرم فى القرآن
الخميس 21 سبتمبر - 14:29 من طرف رضا البطاوى

» الحرق فى القرآن
الثلاثاء 19 سبتمبر - 19:32 من طرف رضا البطاوى

» الحر فى القرآن
الإثنين 18 سبتمبر - 13:48 من طرف رضا البطاوى

» الحرض فى القرآن
الأحد 17 سبتمبر - 20:12 من طرف رضا البطاوى

» الحرص فى القرآن
السبت 16 سبتمبر - 19:26 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
رضا البطاوى
 
ملكة الاحساس
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 مشيئة الله ومشيئة الخلق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا البطاوى
العضو المميز
العضو المميز


ذكر
الاسد
عدد الرسائل : 1753
العمل/الترفيه : معلم
نقاط : 8082
الشهرة : 3
تاريخ التسجيل : 07/03/2011

مُساهمةموضوع: مشيئة الله ومشيئة الخلق   الثلاثاء 20 سبتمبر - 13:50

مشيئة الله ومشيئة الخلق :
إن فعل المخلوق هو عمله وهو فى نفس الوقت خلق الله فالفعل أى العمل خلقه الله وصاحبه بدليل قوله بسورة الصافات :
"والله خلقكم وما تعملون "
ويطلق على فعل الإنسان كسب كما بقوله بسورة غافر :
"تجزى كل نفس بما كسبت "
وعمل كما بقوله بسورة الزمر :
"وفيت كل نفس ما عملت "
وخلق كما بقوله بسورة العنكبوت :
"وتخلقون إفكا "
وقوله بسورة آل عمران على لسان عيسى (ص):
"إنى أخلق لكم من الطين كهيئة الطير "
إذا ففعل الإنسان يسمى خلق ومن ثم نعرف أن الفعل من المخلوق هو خلق منه وفى نفس الوقت خلق من الله أى شاء الله والإنسان شاء فى نفس الوقت فوقعت المشيئة حيث أقدر الله الإنسان على الفعل وفى هذا قال تعالى بسورتى الإنسان والتكوير:
"وما تشاءون إلا أن يشاء الله "أى أن المخلوقات لا تفعل إلا أن يفعل الله أى أن المخلوقات لا تخلق إلا أن يخلق الله وهذا يعنى أن الله هو الذى يقدر المخلوق على احداث الأفعال ومن أجل ذلك نهانا عن أن نقول للأمر نحن فاعلون الأمر كذا غدا وأمرنا أن نقول نحن فاعلون الأمر غدا بمشيئة الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشيئة الله ومشيئة الخلق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملفات ثقافية :: ملف الثقافة الاسلامية-
انتقل الى: