أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حديث فى اللحى
أمس في 15:36 من طرف رضا البطاوى

» الفيل فى القرآن
الخميس 20 يوليو - 13:32 من طرف رضا البطاوى

» السقف فى القرآن
الأربعاء 19 يوليو - 20:39 من طرف رضا البطاوى

» حديث فى الثدى
الثلاثاء 18 يوليو - 13:24 من طرف رضا البطاوى

» الحمير فى القرآن
الإثنين 17 يوليو - 14:22 من طرف رضا البطاوى

» السر فى القرآن
الأحد 16 يوليو - 20:31 من طرف رضا البطاوى

» كلام فى الجدران
السبت 15 يوليو - 19:51 من طرف رضا البطاوى

» الفاه فى القرآن
الجمعة 14 يوليو - 15:36 من طرف رضا البطاوى

» حديث فى الفرج
الخميس 13 يوليو - 18:13 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
رضا البطاوى
 
ملكة الاحساس
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 تونس والشريعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رضا البطاوى
العضو المميز
العضو المميز


ذكر
الاسد
عدد الرسائل : 1688
العمل/الترفيه : معلم
نقاط : 7821
الشهرة : 3
تاريخ التسجيل : 07/03/2011

مُساهمةموضوع: تونس والشريعة   الأحد 18 مارس - 13:52

يدور جدل فى مجلس الشعب التونسى وفى المجتمع التونسى حول الشريعة الإسلامية كما سيدور فى مصر عندما ينتهى مجلس الشعب والشورى من اختيار الجمعية التأسيسية للدستور
المهم أن الجدول يدور مادة عبيطة تقول أن الشريعة الاسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع ونقول عبيطة لأن الاسلام لا يمكن أن يشاركه أحد فى التشريع كما قال تعالى "ومن أحسن الله حكما لقوم يوقنون " فوضع المادة بهذا الشكل هو خروج على الاسلام نفسه فى وقت يظن من ينسبون للتيار الاسلامى أنه ينصرون دين الله
الله لا يقبل شريكا فى التشريع كما قال تعالى "إن الحكم إلا لله "ومن ثم فالمادة هى الوحى الإلهى المصدر الوحيد للنشريع وهى مادة مكررة لوجودة مادة أخرى تقول الاسلام دين الدولة ولكن القوم يعتبرون هذه نقرة وتلك نقرة أخرى
المشكلة فى العلمانيين على اختلاف انتماءاتهم تأكيدهم على كونهم مسلمبن وكونهم علمانيين فى نفس الوقت ومشكلتهم أيضا أن يجعلون الاسلام الحكم بينهم فى الزواج والوراثة ويخرجونه من باقى الأمور ولا يمكن عند الله أن تكون علمانيا ومسلما فى نفس الوقت لأنك كعلمانى تجعل نفسك شريكا لله فى التشريع بينما أنت كمسلم تؤمن بأن الله وحده من يشرع للكل .
هناك مشكلة عند من ينتسبون للتيار الاسلامى وهى أنهم مختلفون في ماهية الشريعة بعض أحكامها ومن ثم فالوضع سيبقى على ما هو عليه من من كون الدساتير دساتير شركية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تونس والشريعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: