أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» تجلى الله
أمس في 14:35 من طرف رضا البطاوى

» نسيان الله
الثلاثاء 27 سبتمبر - 13:41 من طرف رضا البطاوى

» علم الله بالشىء قبل خلقه
الإثنين 26 سبتمبر - 15:09 من طرف رضا البطاوى

» إتيان الله
الأحد 25 سبتمبر - 15:08 من طرف رضا البطاوى

» المعية الإلهية
السبت 24 سبتمبر - 14:14 من طرف رضا البطاوى

» الله والختم والغشاوة والطبع
الجمعة 23 سبتمبر - 13:42 من طرف رضا البطاوى

» هداية الله وإضلاله
الخميس 22 سبتمبر - 13:22 من طرف رضا البطاوى

» الله وذنوب الخلق
الأربعاء 21 سبتمبر - 20:15 من طرف رضا البطاوى

» مشيئة الله ومشيئة الخلق
الثلاثاء 20 سبتمبر - 13:50 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الحكيم كاظم كرسي للايميل امتحانات القدس مراد الدجاج حكايات العاب مواويل بالغة المنتدى الانجليزية توقيع عباراة اغنية لعبة موضوع الساهر الاعتراف جميله تحميل الحب المزعنن توفيق
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 الطريــق إلــى إيـــلات والثمـن الباهـظ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30002
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: الطريــق إلــى إيـــلات والثمـن الباهـظ   الجمعة 19 أغسطس - 20:48

الطريــق إلــى إيـــلات والثمـن الباهـظ

بقلـم

رمزي صادق شاهين



سيناء ، هذه الأرض المصرية التي ظلت محور خلاف بين مصر وإسرائيل ، وكان لها اهتمام ووجود خاص باتفاقية كامب ديفيد ، هذه الاتفاقية الهزيلة التي وقعتها إسرائيل بقلم رصاص ، لكنها ظلت تبحث عن أي طريقة لإعادة حتى لو جزء منها للسيطرة الإسرائيلية ، لكونها منطقة إستراتيجية من عدة نواحي ، فهي محور أمني بالنسبة لإسرائيل ، وهي الرابط بين عدة دول منها الأردن ومصر والسعودية وغزة أيضاً ، وقد تكون طريق آمن لإسرائيل من أجل تنفيذ عمليات داخل حدود دول مجاورة .



منذ زمن وإسرائيل ترفض أي وجود أمني مصري في سيناء ، وهذا ليس من باب الصدفة ، بل هو مخطط يهدف لإبقاء المنطقة دائمة التوتر ، وهي منطقة تشهد نشاطاً مخلاً بالقانون سواءاً عمليات تهريب المخدرات أو السلاح أو حتى البشر مؤخراً ، ولعل بعض الخبراء الأمنيين يعلمون جيداً أن إسرائيل استطاعت في السنوات الأخيرة تجنيد عدد كبير من المتعاونين معها لإبقاء المنطقة زاهرة بالتجارة المخالفة للقانون ومن كُل الأنواع .



الأجهزة الأمنية المصرية ، كانت مكبلة اليد معظم الأوقات ، نتيجة الإتفاقيات الموقعة بين مصر وإسرائيل ، وكذلك نتيجة تراخي وتعاون بعض رموز النظام مع الإرادة الإسرائيلية ، ولو أن القيادة المصرية السابقة كانت تريد تحويل سيناء إلى منطقة حيوية لسعت منذ سنوات لتغيير واقع الإتفاقيات وعدلتها ، وكان لديها الإمكانيات لذلك .



العملية الأخيرة في إيلات وبرغم أنها أوقعت خسائر في الجانب الإسرائيلي ، إلا أن ثمنها سيكون كبير ، فمن ناحية سيكون هناك إجراءات إسرائيلية دبلوماسية تُطالب العالم بإيجاد حل لهذه المنطقة المُخترقة أمنياً ، وكذلك عسكرياً من خلال إمكانية إبقاء بعض النقاط الأمنية المتقدمة لإسرائيل للحفاظ على منطقة أمنية تمنع تسلل بعض المجموعات .



ولعل أهم ما في القضية هو أن إسرائيل راضية عن العملية بطريقة أو بأخرى ، برغم وقوع الإختراق ومقتل جنودها ، وذلك لكونها تأتي في إطار رغباتها لتسخين هذه الجبهة ، لأن إسرائيل كررت أكثر من مرة أنها تريد الإحتفاظ بجزء من سيناء كمنطقة أمنية ، وهذه الرغبة لا يمكن أن تتحقق إلا إذا ظلت المنطقة ساخنة وتشهد نشاطات أمنية ضد إسرائيل أو ضد قوات الأمن المصرية .

أعتقد إننا أمام مخطط كبير ، تم استكمال ما تبقى منه مؤخراً ، وهو فرض الإرادة الأمريكية والإسرائيلية على مصر ، بأن يتم التنازل عن جزء من سيناء كمنطقة أمنية تحت السيطرة الإسرائيلية ، خاصة المنطقة المحاذية للحدود الإسرائيلية ، وتلك المنطقة التي تم إنشاء بها المنتجعات والمناطق السياحية ، وذلك لضمان الوجود إسرائيلي هناك ، والإستفادة اقتصادياً من هذه المنطقة الحيوية ، وهذه مقدمة لمخطط بعيد المدى يقضى للعمل على تقسيم الأراضي المصرية ، كما حدث في العراق والسودان .



أعلم أن الشعب المصري يعي خطورة هذه المخططات ، لكن الظروف الحالية في مصر ، والفراغ السياسي ، والصراعات المستقبلية التي ستغذيها الولايات المتحدة الأمريكية داخلياً ، ستُبقى القيادة المصرية والشعب المصري في حالة انشغال تام عن بعض الأحداث التي تحدث هنا وهناك ، ولعنا شهدنا بروز أول هذه الأحداث وهي الطائفية التي بدأت بالنمو في مصر ، والأحزاب السياسية والدينية التي تشهد كُل يوم إرتفاع في العدد والمناهج والبرامج ، وهذا بالتأكيد يصب في غير مصلحة مصر وأمنها القومي ومستقبلها ودورها الإقليمي والعربي وتأثيرها الدولي .

&&&&&&&&

صحفي وكاتب فلسطيني

Ramzi.s.shaheen@gmail.com

--

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
الطريــق إلــى إيـــلات والثمـن الباهـظ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: