أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حوار حول التقية
أمس في 23:24 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول صفات الله
الأربعاء 7 ديسمبر - 21:44 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول آل البيت
الثلاثاء 6 ديسمبر - 15:30 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول أسماء الله
الإثنين 5 ديسمبر - 15:34 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الكبائر والصغائر
الأحد 4 ديسمبر - 16:35 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقمص
الأحد 4 ديسمبر - 0:37 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن النار
الجمعة 2 ديسمبر - 15:55 من طرف رضا البطاوى

» حوار فى الشفاعة
الخميس 1 ديسمبر - 16:40 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن التكفير
الأربعاء 30 نوفمبر - 16:34 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
حكايات اغنية لعبة مواويل الدجاج توقيع مراد موضوع الساهر الحكيم توفيق المنتدى الحب كاظم كرسي عباراة امتحانات القدس بالغة الاعتراف للايميل الانجليزية المزعنن جميله تحميل العاب
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 الثورة الفلسطينية المرتقبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30073
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: الثورة الفلسطينية المرتقبة    الجمعة 11 فبراير - 12:27

الثورة الفلسطينية المرتقبة




احمد عدوان


ahmed_3dwan@hotmail.com

من يراقب قطاع غزة من قريب ومن بعيد يسمع عن اخبار الثورة الفلسطينية المرتقبة التي يجهز لها بعض الشباب جميل كلمة الثورة والاجمل انها تحمل طابعاً شبابيا والتي اندلعت شرارتها في تونس ، وقد نوهنا في مقالنا الاول عن تلك الثورات التي اصابت الشعوب كما العدوي الحميدة أنها لن تنتهي عند اقليم معين أو حدود ضيقة مطالبة في تغيير للواقع وتحسين الظروف ومن هنا فأن اي ثورة لابد أن تقابل برحابة صدر ومع كوني واثق في سياسات الحكومة في غزة فانني أري ان تلك الثورة ستستغلها حماس في مصلحة رأب الصدع بين شقي الوطن الذي قسم ظهره أحتلال لا يراعي حرمه للوطن ولا المواطن

وبما أن حركة حماس تعتبر نفسها جزء أصيل لا يتجزأ من الوطن و المواطن الفلسطيني في الضفة الغربية وغزة فأن تلك الثورة وأن كانت فلا بد أن تشهد أسلوباً حضاريا تدفع من خلاله الحكومة في غزة نحو رأب الصدع وتوحيد الصف واعادة اللحمة وحشد الناس نحو ثقافة التخلص من المحتل الذي أصبح في تلك الأوقات لا يذكر إلا قليلا في ندوة هنا او محاضرة أخري هناك لا ترقي بمدي خطورة تواجد الكيان و مخططاته المبيته في نيل من كل ما هو عربي او اسلامي

فما تحتاجه الثورة الفلسطينية الا ان تحمل طابعها الاصيل في التخلص من الاخطبوط الصهيوني الذي يضيق الخناق ولازال علي قطاع غزة بالرغم من الهدوء والحراك الصهيوني الذي أصبح بمثابة زعزعة وتفكك في منظومتها الداخلية وسقوط اذرع الدعم العربي والتطبيع وضعف مواقفهم

 الدروس التي ضربها الشعب المصري والتونسي علي حد سواء ستكون نواه تجربه وبذرة صالحة لان تكون تلك الثورات الشعبية في صالح الاغلب من الشعب ومن هنا تعمل حركة حماس جاهدة في تلك الظروف الصعبة إلي أستثمار ما يسمي بظاهرة الثورات وبما ان الوضع الفلسطيني لا يحمل استثناء عربيا فأن حركة حماس تحمل مسئولية كاملة في توظيف ما يثار داخل خلجات كل انسان في تلك البقعه المحدودة

وما يحتاجة القطاع في ذلك الوقت اكبر مما يكون له في وقت أخر لمزيداً من الاستقرار والالتفاف الجماهيري حول حكومتهم ومناصرتهم لها بكل ما يحملون من قوة لاعادة نافذة الحوار الوطني للساحة مرة اخري ولتأهيل الشباب وشحذ هممهم نحو معاداة الكيان ولنطلق لعنان للشباب في غزة في التعبير عبر ورش عمل وندوات ثقافية وفتح الحوار في صورة أرقي يمكن ان نبلغ من خلالها إلي المستوي المطلوب

ومن هنا تلك المرحلة الراهنة يجب الحرص فيها علي تعزيز مكانة القطاع واستقراره وإلي ترشيد اي عمل يمكن ان يكون من شأنه ان يجعل الوطن العربي باكمله في مرمي المخطط الصهيوني من الايقاع بكافة طوائف الشعب في فتنه لا يعلم مدي خطورتها إلا الله ، فمن الأولي ان تكون ثوراتنا المرتقبة لشطب أسم إسرائيل من خارطة الوطن الذي لا زال يعاني من الاحتلال واعتقد ان الجو مهيأ لمثل ذلك في ظل قدرة الشعوب علي التحرك والانتفاضة وما شهدناه اخيراً خير مثال

فالشعوب التي تستطيع ان تسقط طاغية يحكم بثقافة التنحي عن الكرسي بموت أو اغتيال ووضع الديمقراطية في درج المكتب وأستخدامها وقتما شاء وفرض قوانين الطوارئ القهرية كيفما اراد لها القدرة علي ضرب رأس الافعي التي تغذي تلك الانظمة البائسة التي لم تعد الشعوب تستسيغ ذكر أسمها ،وأسقاط وهم تلك الدولة في الاستحواذ علي الوطن العربي بأسره

لا زال الجميع يراهن علي ان القطاع ومقدراته وعنفوان الشعب الغزي بمثابة رأس الحربة في مواجهة الأحتلال الغاصب فمن هنا حريا ان تكون الأصوات الداعية لخلق الفوضي ودق مسمار الفتنة في جسد الوطن من جديد واعادتنا لصورة الاقتتال الداخلي والفلتان الامني ان تعي دور غزة ووضعها واعادة تنشيط جلسات الحوار الوطني الفلسطيني فهي الأسلم ولا زال الشعب الفلسطيني يضرب لكل العالم معني الوقوف في وجه الطغيان والظلم لاننا اشجع من اى شعب فى العالم نحن مدرسة بالنضال نحن الذين نصنع الثورات عبر التاريخ فلتكن ثورة ضد الاحتلال واعوانه وقد حان الوقت انه نعم المولي ونعم النصير


_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
الثورة الفلسطينية المرتقبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الإعلام والمعلومات :: مقالات الرأي-
انتقل الى: