أهلا وسهلا بك

في بيت شباب فلسطين الثقافي

نتائج توجيهي يوم الاحد...أسرة' بيت شباب فلسطين الثقافي تتمني لكافة الطلاب النجاح والتوفيق

البيت بيتك وفلسطين بيتك

وبشرفنا تسجيلك


 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بيت شباب فلسطين الثقافي ...يرحب بكم ...اهلا وسهلا
المواضيع الأخيرة
» حوار عن الكبائر والصغائر
اليوم في 16:35 من طرف رضا البطاوى

» حوار حول التقمص
اليوم في 0:37 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن النار
الجمعة 2 ديسمبر - 15:55 من طرف رضا البطاوى

» حوار فى الشفاعة
الخميس 1 ديسمبر - 16:40 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن التكفير
الأربعاء 30 نوفمبر - 16:34 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن علم الله
الثلاثاء 29 نوفمبر - 15:08 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الطاعة
الإثنين 28 نوفمبر - 15:07 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن القدرة
الإثنين 28 نوفمبر - 0:31 من طرف رضا البطاوى

» حوار عن الاستطاعة
السبت 26 نوفمبر - 15:24 من طرف رضا البطاوى

تابعونا غلى تويتر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الحب امتحانات الدجاج لعبة القدس المزعنن موضوع حكايات عباراة مراد تحميل مواويل بالغة المنتدى توقيع اغنية كاظم جميله توفيق كرسي الساهر الحكيم الانجليزية للايميل العاب الاعتراف
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sala7
 
خرج ولم يعد
 
rose
 
أحلى عيون
 
البرنسيسة
 
Nousa
 
اميـــ في زمن غدارـــرة
 
ملكة الاحساس
 
رضا البطاوى
 
لحن المطر
 
عدد الزوار

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 ملتقى الفيلم الفلسطيني بغزة يناقش الفيلم الوثائقي القصير "لم يذهب مع الريح"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sala7
المدير
المدير


ذكر
الحمل
عدد الرسائل : 13062
العمل/الترفيه : معلم لغة عربية ، كتابة وقراءة
نقاط : 30069
الشهرة : 6
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

بطاقة الشخصية
ألبوم الصور:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: ملتقى الفيلم الفلسطيني بغزة يناقش الفيلم الوثائقي القصير "لم يذهب مع الريح"    الخميس 5 أغسطس - 22:14


ملتقى الفيلم الفلسطيني بغزة يناقش الفيلم الوثائقي القصير "لم يذهب مع الريح"











5/8/2010


غزة/ كتب محمد العجلة


ضمن سلسلة ندواته المتواصلة، نظم ملتقى الفيلم الفلسطيني بمقره في غزة مساء الأربعاء 4/8/2010، لقاء لعرض ومناقشة الفيلم الوثائقي القصير "لم يذهب مع الريح" للمخرج عبد الرحمن الحمران الذي يتناول في عشر دقائق المأساة التي حلت بمنطقة عزبة عبد ربه على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء الحرب على غزة شتاء 2008-2009، مقارنة بما حل للشعب الفلسطيني أثناء نكبة عام 1948.


وأوضح المخرج السينمائي سعود مهنا رئيس الملتقى في بداية اللقاء أن العشرات من الأفلام الوثائقية المحلية لمخرجين من قطاع غزة تناولت ولا زالت تتناول الحرب الإسرائيلية على غزة، وهذا ليس عيباً، شرط أن يكون لكل واحد منها مذاقه الخاص وأسلوبه الذي يميزه عن غيره. وأشاد مهنا بالاتجاه نحو الأفلام الوثائقية لأنها أحد مقتنيات أرشيف المستقبل وللحفاظ على الذاكرة خاصة للأجيال القادمة.


أثار الفيلم بعد عرضه نقاشاً حول جميع عناصره بدء من اسمه ومروراً بالمشاهد الأرشيفية التي استعان بها المخرج وليس انتهاء بالجوانب الفنية التقنية والتعليق والموسيقى التصويرية.


الإعلامي محمود روقة حلل الفيلم من ناحية موضوعه معتبراً أن الفيلم يجسد معاناة قطاع غزة بعد الحرب وإن كان النموذج الذي اتخذه الفيلم اقتصر على منطقة عزبة عبد ربه شمال القطاع، فكثير من المناطق الحدودية تعرضت لدمار مماثل على يد القوات الإسرائيلية، كما أن الفيلم لجأ إلى أوجه الشبه بين مظاهر مأساة الشعب الفلسطيني عام 1948 وبين ما حل بالشعب الفلسطيني في قطاع غزة خلال الحرب الأخيرة، لكي يوجه رسالة مفادها أن معاناة هذا الشعب العربي مستمرة من ما يزيد على ستين عاماً.


الفنان التشكيلي فايز السرساوي أشاد بهذا الجهد التراكمي لشبان شجعان من صناع الأفلام الوثائقية، والذي يمكن أن يسمى الذاكرة التسجيلية، مشدداً على أهمية الارتقاء بالنواحي الفنية وخاصة اللغة السينمائية في العمل والاجتهاد في البحث عن قوة التعبير في الصورة المتحركة والتميز والاختلاف عن الأفلام التقريرية وعدم الاكتفاء بعظمة الفكرة. وعرّج بنوع من التساؤل على اسم الفيلم الذي يُذكر -بطريقة ما- باسم الفيلم الأمريكي الشهير "ذهب مع الريح" وقال أن هذا الفيلم ربما ينقصه الكثير من العناصر.


الفنان زياد نصر الله انتقد كثرة الاعتماد في الفيلم على المشاهد الأرشيفية. والفنان عمر أبو أمونة أشاد بالجهود التي تُبذل من أجل توثيق واقع الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال رغم قلة الإمكانيات. الإعلامية صباح حسن أثنت على الفيلم. الصحفي محمد أبو الحسن قال أن اسم الفيلم من ناحية ألفاظه وصوره ودلالته يفتح المجال للخيال والاختلاف في التأويل وهذا نجاح للمخرج، على اعتبار أن هناك من فسر أن الذي "لم يذهب مع الريح" هو المخيم الذي ظهر مجدداً في هذا الفيلم كما تكرر في كل مراحل الشعب الفلسطيني، بينما اعتبر آخرون أن الذي "لم يذهب مع الريح" هو الشعب الفلسطيني نفسه بإرادته وصموده رغم المحن العاتية التي امتدت من نكبة 1948 وحتى حرب غزة 2008-2009.


المخرج عبد الرحمن الحمران عبر عن سعادته بهذا النقاش الذي يفيد الجميع، شاكراً لملتقى الفيلم هذا التقليد الذي يجمع بشكل دوري نخبة من المهتمين لتناول أحد الأعمال الفنية بالتحليل والنقاش. وشرح رؤيته التي جسدها في فيلمه وكيف تم الإعداد لإنجازه وتصويره والحصول بصعوبة على المشاهد الأرشيفية. جدير بالذكر أن الحمران من المخرجين الشبان في قطاع غزة. بدأ في عام 1994 بالتمثيل المسرحي وانتقل عام 2000 إلى الإنتاج التلفزيوني وأخرج مجموعة أفلام قصيرة لبعض الفضائيات العربية، وله العديد من الأفلام الوثائقية منها فتافيت ركام

_________________
تحياتي:


العقول الكبيرة تبحث عن الأفكار..

والعقول المتفتحة تناقش الأحداث..

والعقول الصغيرة تتطفل على شؤون الناس..


مدونة /http://walisala7.wordpress.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://salah.d3wa.com
 
ملتقى الفيلم الفلسطيني بغزة يناقش الفيلم الوثائقي القصير "لم يذهب مع الريح"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فنون :: أخبار الفن-
انتقل الى: